الرئيسية » حواء » بيتك » حمامات » الأخطاءالشائعة في تصميم الحمام
الأخطاءالشائعة في تصميم الحمام
09/01/2014 - 07:22

يعد الحمام من الأماكن التي تشغل حيزا من تفكيركِ عند تأثيث المنزل، ولكن عادة ما ينصب التفكير عن ألوان طقم الحمام أو السيراميك دون غيرها من الأمور، مما يكون من السهل وقوعنا في العديد من الأخطاء.

وحتى يتم تدارك الخطأ قبل حدوثه، نقدم لكِ مجموعة من الأخطاء الشائعة والأمور التي يجب أن تضعيها نصب عينيكِ للحصول على ديكور أنيق.

0

أعمال السباكة وتأثيث الطقم

من أسوأ الأخطاء التي يمكنكِ أن تقعي فيها عند تأثيث حمامكِ، عدم الانتباه لبعض التفاصيل الصغيرة التي تبدو بسيطة ولكن عواقبها وخيمة فيما بعد.

من أول تلك الأمور، عدم الاهتمام بالتقفيل الجيد أو عملية تثبيت أعمال السباكة بطريقة أنيقة تخفي فيها المواسير والأسلاك وما إلى ذلك من معدات تستخدم، مما يعرضكِ وأسرتكِ للخطر بخلاف المنظر غير اللائق الذي تحصلين عليه.

تثبيت المعدات بطريقة غير سليمة تكون سببا رئيسيا في خلق جو من البكتيريا والفطريات في المكان، خاصة مع تناثر قطرات الماء مما يساعد على خلق تلك البيئة في فجوات بعينها بالمكان.

قدر الإمكان حاولي الحصول على متخصص ماهر في أعمال السباكة، حتى وإن كلفكِ الأمر المزيد من الأعباء المادية، فاللامبالاة بتلك النقطة تجعلكِ تتكبدين المزيد من المصاريف فيما بعد، وفي بعض الأحيان تضطرين لتغيير طقم الحمام أو الأرضية السيراميك لإصلاح ما تم إفساده سابقا.

المساحة الضيقة

بالتأكيد الحمام الضيق يكون متعبا في تأثيثه ولا يرضي عادة صاحبة المنزل، ولكن حتى تخرجي من ذلك المأزق عليكِ الوصول لحلول وسطية فعلى سبيل المثال استعيني بحوض الاستحمام الأرضي بدلا من المعتاد للاستفادة من المساحة.

ايضا قومي بإحاطة حوض الاستحمام بكابينة زجاجية لتمنح المكان أناقة، فلا تشعرين بأن الحمام ينقصه شيء ما.

حاولي تثبيت وحدات التخزين في أماكن عملية، مثل المنطقة أسفل الحوض من الأماكن المناسبة تماما لفعل ذلك فهو مكان لا يستغل عادة مما يعد مساحة مهدرة، أو ضعيها في الأركان لتكون طولية مما يمنح المكان طلة أوسع عن المعتادة.

فكري في تثبيت الحوض غير المزود برجل تثبت في الأرضية، واختاري التصميم الذي يثبت في الحائط فقط، فهو يوفر مساحة لا بأس بها، مع ضرورة اختيار حوض صغير الحجم.

التفكير قصير المدى

من أكثر الأخطاء شيوعا البحث عما هو لافت دون الانتباه أنها مجرد موضة وفي الزوال، مما سيجعل تفاصيل حمامكِ قديمة فلن تعجبكِ بعد فترة قصيرة!

البعض يلجأ لفكرة تأثيث حمام مستوحاة من التراث القديم على سبيل المثال، أو يحب أن يستعين بصنبور مياه ربما يكون جديدا من نوعه، ولكن للأسف بعد فترة من الوقت تكتشف أن ما اختارته ليس عملي الاستخدام أولا، وثانيا شعوركِ بالملل بعد فترة وجيزة بمجرد انتهاء الموضة وظهور الجديد.

ألوان السيراميك

أي موضة تنتهي على أكثر تقدير بعد خمس سنوات، لهذا عند اختيار ألوان السيراميك أو حتى الدهان، عليكِ اختيار الألوان غير المعتادة أو التقليدية لأنها ببساطة ستنتهي.

أما لو كنتِ في حاجة لمجاراة الألوان الزاهية الجديدة، فاكتفي باختيار اكسسوارات في الحمام يسهل تثبيتها وفكها وقت الحاجة، أما الأساسيات من ألوان طقم الحمام أو السيراميك فالتزمي بالألوان التقليدية.

الإضاءة

ثبتي في الحمام نماذج مختلفة من الإضاءة، فاعتمدي على الإضاءة الرئيسية وأخرى تكون بجوار المرآة، فلا تستمعي للنصائح التي تشير عليكِ بوضع إضاءة خافتة في الحمام حيث الاسترخاء والراحة، عليكِ تثبيت وحدات إضاءة تضمن لكِ إنارة جيدة للغاية، مع وجود سبل للتحكم في درجة قوتها من عدمه.

يمكنكِ أيضا تزيين المكان بشموع جانبية مرفوعة على حوامل، أو موضوعة في خزينة الحمام تستخدم وقت الحاجة.

النافذة

ابتعدي عن الأفكار العشوائية والمضرة، ومنها وضع مروحة في الحمام لدفع الهواء الساخن أو البخار، فالمروحة بالتأكيد ليس مكانها الحمام مطلقا.

لهذا عليكِ اختيار نافذة ذات إطار عريض يسمح بدخول الهواء الطبيعي منه، اختاري التصميم الذي يفتح للخارج وليس المعتاد الذي يعتمد على ألواح منزلقة يمينا ويسارا للحركة، فالنافذة العلوية توفر مساحة عن نظيرتها.

 

اضف تعقيب
الإسم
عنوان التعليق
التعليق
ارسل
تنويه :تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط .
1
fatima
marci
fatima - 13/02/2014

اقرأ ايضا